الملك عبدالله يضع الحجر الاساس لكلية العلوم الصحية

اذهب الى الأسفل

الملك عبدالله يضع الحجر الاساس لكلية العلوم الصحية

مُساهمة من طرف misslebanon في السبت مايو 17, 2008 10:20 pm

الملك عبدالله يضع الحجر الاساس



وضع خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بعد عصر اليوم حجر الأساس لجامعة الملك سعود للعلوم الصحية ومركز الملك عبد الله العالمي للأبحاث الطبية وعدد من المشاريع الطبية التخصصية الحيوية بالشؤون الصحية للحرس الوطني .

وكان في استقبال الملك لدى وصوله الى مقر الحفل الأمير سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض و الفريق أول ركن متعب بن عبد الله بن عبد العزيز نائب رئيس الحرس الوطني المساعد للشؤون العسكرية والأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي آل سعود وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي و الأمير مشاري بن سعود بن عبد العزيز وكيل الحرس الوطني للقطاع الشرقي ووزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري والمدير التنفيذي للشؤون الصحية بالحرس الوطني رئيس جامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية الدكتور عبد الله بن عبد العزيز الربيعة .

وبعد أن أخذ خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود مكانه في منصة الحفل بدأ الحفل الخطابي الذي أقيم بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم .

عقب ذلك القى الفريق أول ركن الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب رئيس الحرس الوطني المساعد للشؤون العسكرية كلمة قال فيها "إن هذا يوم من أيام النماء في عهد كم الزاهر الميمون، فلا زالت الذاكرة تحتضن صورة واضحة الملامح لهذه البقعة من الأرض حينما كانت صحراء جرداء تقع في الأفق البعيد لعاصمة بلادنا، كان مجرد الوصول إليها ينطوي على قدر كبير من المشقة .. وكنت أنت يا سيدي ورجالك المخلصين تأتون لتؤسسوا مخيمات ومباني متناثرة لمعسكرات الوحدات العسكرية ومدارس محو الأمية ومدارس التدريب العسكري ، ولعل بعض هذه المباني لازال قائماً حتى الآن ليكون شاهداً على رؤيتكم الثاقبة التي تطلعت إلى آفاق المستقبل وما كنتم تسعون إلى تحقيقه من خلال هذه المؤسسة العسكرية الحضارية التنموية".(..)

ومضى يقول" لقد أثمر هذا الفكر الحضاري والرؤية الثاقبة -بفضل من الله سبحانه وتعالي- تاريخاً مشرفاً وحافلاً بالإنجازات الكبيرة والمتعددة يلمسها منسوبو الحرس الوطني ، كما يلمسها الجميع، وفي مقدمتها مشاريع التوطين العديدة التي قام بها الحرس الوطني بهدف بناء الإنسان باعتباره المحور الأساسي في مسيرة التنمية ، وما واكب ذلك من إنشاء المدن السكنية المتكاملة لمنسوبي الحرس الوطني بكافة خدماتها ومرافقها التعليمية والطبية والترفيهية. وفي مجال التعليم حاز الحرس الوطني عام 1999م على جائزة المجلس العالمي لتعليم الكبار تقديراً للدور الذي حققه من خلال البرامج التعليمية التي بذلت على مدى أكثر من 36 عاماً في هذا الجانب التنويري الهام ".

وقال " كما أسهم الدور الحضاري والاجتماعي والثقافي الذي يقدمه الحرس الوطني في تحصين مجتمعنا والارتقاء بثقافته الاجتماعية والحفاظ على موروثه التاريخي، وتعزيز مفهوم المواطنة في ثقافة المجتمع السعودي".

وقال "أما في مجال الخدمات الطبية والرعاية الصحية، فقد ساهمت النجاحات المتواصلة للشؤون الصحية بالحرس الوطني في بناء صورة مملكتنا الإنسانية على المستويين المحلي والعالمي، حيث عكست عمليات فصل التوائم المتتالية القدرات الطبية للشؤون الصحية من جانب، كما عكست إنسانية المملكة من جانب آخر، حيث نفذت تلك العمليات لأطفال من دول متعددة، وكان ذلك بأمركم وتوجيهاتكم وإشرافكم المباشر حفظكم الله، مما جعل الخدمات الطبية بالحرس الوطني أحد المكتسبات الحضارية في المملكة العربية السعودية".



قال"وفي سبيل تعزيز تلك النجاحات الطبية والمحافظة على المستويات الراقية التي وصلت إليها وتنميتها، وتحقيقاً لمتطلبات التنمية الدائمة من حيث ضرورة استقطاب الكوادر البشرية الطبية العاملة في الشؤون الصحية ودعم تواجدها بدلاً من هجرتها حال اكتسابها للخبرات الكبيرة، عملت الشؤون الصحية على تنفيذ توجيهاتكم السامية الكريمة يا سيدي بإنشاء جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية لتكون صرحاً تعليمياً طبياً متخصصاً فريداً من نوعه على المستوى المحلي والعربي، يساهم في بناء جيل وطني متميز من الكوادر البشرية المؤهلة لتغطية الاحتياج المحلي بشكل دائم. وعلى قدر اهتمامكم الكبير ياخادم الحرمين الشريفين بالبحث العلمي، فقد وجهتم - حفظكم الله - بإنشاء مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية لكي تكتمل المنظومة العلمية، ولكي يتمكن أبناء الوطن من امتلاك ناصية العلم فيصبحوا منتجين للتقنية لا مجر مستوردين ومستهلكين لها".

واردف الامير متعب بن عبدالله إن منطقة خشم العان التي وضعتم فيها اللبنات الأولى في بناء مؤسسة الحرس الوطني الحضارية، تشهد اليوم وضعكم لحجر الأساس لمدينة جامعية طبية عالمية المستوى وفروعها في كل من جدة والأحساء وهي بما تحتويه من إمكانيات تعليمية وعلاجية وبحثية إنما تشكل إنجازاً جديداً تضيفونه بيديكم الكريمتين لفائدة هذا الوطن المعطاء وأبناءه الأوفياء".

بعد ذلك القى الرئيس التنفيذي للشؤون الصحية في الحرس الوطني ومدير جامعة الملك سعود للعلوم الصحية بالحرس الوطني الدكتور عبدالله بن عبد العزيز الربيعة كلمة رحب فيها بخادم الحرمين الشريفين والحضور مبينا أن جامِعَةِ الملكِ سُعودُ بن عَبدِ العَزِيزِ لِلعلُوم الصّحِيَّةِ بالرياض وحرميها بكل من جدة والإحساء والتي يضع خادم الحرمين الشريفين حجرَ الأساس لها اليوم هي أول َجامِعَةٍ صّحِيَّةٍ مُتخصصة بالمنطقة بطاقة استيعابية تبلغ ”17“ الف طالب وطالبة قابلة للزيادة .

وأشار الى أن المشروعات التي سيتم وضع حجرالاساس لها بالاضافة للجامعة هي مركز الملك عبد الله العالمي للأبحاث الطبية بفرعية بجدة والاحساء ومستشفى الأطفال التخصصي التعليمي والمراكز المتخصصة المرجعية الأخرى وهي مستشفى الصحة النفسية بالرياض ومركز علاج الاورام بالرياض المركز الوطني لزراعة الاعضاء بالرياض والمختبر المركزي بالرياض ومستشفى المدينة المنورة مركز امراض وجراحة القلب بجدة والعيادات الخارجية التخصصية بجدة .

وأوضح أن الخدمات الصحية بالحرس الوطني منذ إنشائها مرت بمراحل متعددة خلال تلك الحقبة من الزمن فمن طبيبٍ واحد متنقل إلى أن وصلت إلى إقامة المستشفيات العامة بالرياض وجدة ثم المدن الطبية التخصصية مبينا معاليه الخطط الأستراتيجية التي وضعتها الشؤون الصحية بالحرس الوطني للعشرين سنة القادمة ومن هذه الخطط خُطّة لتنظيمْ عملَ الرعايةِ الصحّيةِ تحت مُسمّى المنظومة الصحية بالحرس الوطني .

واعرب الرئيس التنفيذي للشؤون الصحية في الحرس الوطني عن أمل أطفال الوطن بأن يحمل مستشفى الأطفال التخصصي التعليمي اسم خادم الحرمين الشريفين ليصبح مسماه " مستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال " ليكونَ مَعْلَماً متميّزاً في العالم لعلاج الأمراض المستعصية والجراحات المعقّدة للأطفال .



بعد ذلك بدأت مسيرة خريجي الجامعة الذين تشرفوا بالمرور أمام خادم الحرمين الشريفين وعددهم 199 خريجاً منهم 71 طالباً و128 طالبة يمثلون 24 خريجاً من كلية الطب و 17 خريجاً وخريجة ماجستير التعليم الطبي و 41 خريجاً وخريجة من الحاصلين على الزمالة السعودية في عدد من التخصصات الطبية و 17 خريجاً وخريجة في تخصص ماجستير المعلوماتية الصحية و 11 خريجاً وخريجة بكالوريوس في علوم المختبرات الطبية و 89 خريجة بكالوريوس في التمريض .

إثر ذلك شاهد الملك المفدى والحضور عرضاً مرئياً لمشروع جامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية.ثم دون الملك عبدالله كلمة في سجل الزيارات:

بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله حمداً يليق بجلال قدره والصلاة والسلام على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
نحمد الله الذي أفاء علينا بنعمه ورسخ لهذا الوطن وعي أبنائه وبناته , فتجلى هذا الوعي الطموح المؤمن بربه في عطاء وطني أمثل على كل المستويات .
فمن ينهل من معين المعرفة علما لا بد وأن ينفع الله به أرض الرسالة والتوحيد , ولاشك أن وضع حجر الأساس لمشروع جامعة الملك سعود ابن عبدالعزيز للعلوم الصحية , ومركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية إضافة خلاقة يكتمل عقدها ونتاجها بسواعد رجالات ونساء هذا الوطن، فتأهيل للإنسان الوطني المدرك المعطاء أولوية أساسية قصوى لبناء الوطن .
اليوم ينظم هذان المشروعان العملاقان لسلسلة إنجازات ومشاريع الوطن ليشكل معها امتداداً مؤثرا لمعنى الإنسان وأهمية التعلم ومثالية العطاء .كل ذلك لا يكون إلا بتوفيق الله ثم بهمة أبنائنا وبناتنا, من أعضاء هيئة التدريس وأطباء وفنيين سيساهمون في هذين الصرحين , فالكتاب لا قيمة له دون عقل يتدبره , والقلم أعجز من أن يخط دون يد تمسك به , ومشرط الجراح مجرد آلة دون كف عمادها الإيمان بالله ثم علم نافع .
أسأل الله جل جلاله أن يجعل من هذه المشاريع منارة علم لا تنطفئ وأن ينفع بها الوطن والمواطن , وأن يمدنا بعزم لا وهن معه وقوة لا ضعف يشوبها .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....

وحضر الحفل الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع والطيران والمفتش العام والأمير بندر بن محمد بن عبدالرحمن والأمير متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية والأمير عبدالله بن محمد بن عبدالعزيز آل سعود والأمير عبدالإله بن عبدالعزيز و الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة والأمراء والوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
avatar
misslebanon
Admin
Admin

انثى
عدد الرسائل : 524
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 16/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lebcool.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى